محاذاة

محمد محمود الزراري

الخيانة التي يتقنها صديقك وهو يشتري لك وردة بيضاء
الخيانة التي قصمت ظهرك بأشعة الليزر في وضح النهار
الخيانة الملفوفة بمنديل معطر
الخيانة التي ينتظرها عدوك تؤشر من تحت التراب
الخيانة الثابتة في عقلك , والمتحركة في جسدك على الدوام
الخيانة اللذيذة , والمـرّة في ضميرك
الخيانة الواسعة كالركض في البرية,,
والخيانة الضيقة من ثقب الباب
الخيانة تحت تأثير الوعي,أو تحت السقف الدائم
الخيانة المشروعة في القانون, والمحرمة على الشفتين
الخيانة الواقعية فوق البلاط, والخيالية فوق رأس نووي
الخيانة العريقة في التابوت, والمتجردة من بعث اللحظة
الخيانة السادية بينك وبين الآخرين,, والمازوخية بينك وبين نفسك
الخيانة التي ينتظرها ضابط أمن من مواطن شريف
الخيانة التي ابتدعها الهامش لأنوف الكلاب
الخيانة المجروحة على حبل الغسيل
الخيانة البريئة من تقييم البرج والطالع
الخيانة السوداء في ملف الزوج الأول
الخيانة التي تصلح للأستقراء تحت الشرشف
الخيانة القصيرة الأجل في مخدع العشاق
الخيانة بالمفهوم النقدي المبدع , او برؤية الملاك فوق البرج
الخيانة للأب الأكبر,أو الرب القائم بالأعمال
الخيانة الحرفية للقطيع, والخيانة المتعمَدة لجدار الحظ
الخيانة في قلبك الأحمر, أو في رئتك السوداء
الخيانة المتمردة على نظريات الوجود والسديم
الخيانة البشعة في البلاط السماوي الأعلى
الخيانة اللطيفة لبائع الفيشار البائس
الخيانة لروح النص, او لجسد المتن الصلب
الخيانة الشاعرية على منكب الجنرال في الحرب
الخيانة التي يغفرها الديكتاتور دون تحفظ
الخيانة الكيميائية في دستور الاحرار بعد الثورة
الخيانة المنظمة مع بقية الهوام للمشي نحو النسيان
الخيانة المحسوبة بترمومتر الحاجة
الخيانة الصفراء فيفضل عدم ذكرها
الخيانة الخاصة المحنَّطَـة في القلب
ّالخيانة الكلاسيكية على ساعدك الغض
الخيانة التي بلا وجه كما يكتشفها السياسي
الخيانة العاقلة لدرجة تعديل الفيزياء
الخيانة الأكثر حداثة من قصائد أدونيس
الخيانة المتسربلة بالحب في بركة الممكن
الخيانة الواضحة من أفكار الأطفال المسبقة
الخيانة المعَـقدة لرصاصة المنتحر
الخيانة العامة للحكومة على رؤوس الشعب
الخيانة الشيّـقة مع فتاة الجيران
الخيانة الذهبية في قصيدة الضوء
والخيانة البرونزية لتضمير الحال
الخيانة السيئة للحالم برأس أفروديت
الخيانة السعيدة حين نكتب ونحن في العراء
الخيانة الأثرية فـنُصَلّ لها عند دخول البيت
الخيانة الاستشرافية بتعبير فوكوياما أو الرعاة والذئب
الخيانة المزدوجة فنرقص لها مع هطول المطر
الخيانة الأصلية في كل أركان المعبد
والخيانة المزيفة في الفعل المضارع البسيط
الخيانة البكر حين تغلق علينا القبر
الخيانة الأولى حين تحررنا من فأس الرهبة
والخيانة.. الخيانة المكتوبة علينا دون حيلة
والخيانة التي في المعنى, والخيانات التي في المادة
الخيانة التي تلعلع حولنا فلا يكفها اغلاق الابواب
والخيانة التي نخونها, والخيانة التي نحفظها في خزانة البال
مع كل هذا لا يمكنني أن أخونكم وأزن لكم البيت والقافية
ساترككم تخونون البأس, وترفعون الحصاة من التشابه

كانون ثاني 2007

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: